القائمة

اكتشاف مقبرتين جماعيتين في مدينة الرقة يحويان 500 جثة لضحايا مدنيين


 

أصدر موقع (إعلاميون بلا حدود – الرقة) البيـــــان التالي:

نطالب نحن إعلاميون بلا حدود الرقة باسمنا وباسم أبناء الرقة، مجلس الرقة المدني وفريق الاستجابة الأولية بإجراء فحوصات DNA للجثث وتحديد هويتها وتوثيق أسماء الشهداء قبل دفنهم، حتى يتسنى لذويهم معرفتهم ومعرفة أماكن دفنهم.

                                                              ------

تم اكتشاف مقبرتين جماعيتين في ملعب الرشيد وسط مدينة الرقة بجانب قوائم المرمى داخل الملعب من جهتيه وغالبية الجثث التي تم العثور عليها كانت متفسخة لم يتم التعرف عليها، وتم تحديد نوع الجثث (ذكر، انثى) وتسجيلها تحت مسمى مجهول الهوية 

وغير معروف إذا ما كانت هذه الجثث قد دفنت من قبل الأهالي أثناء معركة السيطرة على الرقة من قبل قسد أم أنهم ضحايا تمت تصفيتهم من قبل داعش، حيث أضطر الأهالي في كثير من الأحيان لدفن الجثث في أماكن قريبة لشدة القصف الذي شنه التحالف على المدينة آنذاك، عدا عن كون المقابر لم تعد كافية لاستيعاب المزيد من القبور .

فريق الاستجابة الأولية العامل في الرقة، تكفل بنقل الجثث ودفنها، لكن هل سيعمل الفريق على أخذ عينات من الجثث لإجراء فحص DNA لمعرفة لمن تعود هذه الجثث أم أنه سيكتفي بدفنها دون معرفة أسماء الضحايا وتوثيق أسمائهم.

 

إعلاميون بلا حدود الرقة – فرات الوفا

Whatsapp

عالم